التابلت التي انتجتها سامسونج بتوجيهات من Google أصبحت الجهاز اللوحي ذات الشاشة الأعلى وضوحاً في العالم، مع تحديد خيالي يبلغ 2560×1600 بكسل يتفوق حتى على وضوح iPad 3 وiPad 4 البالغ 2048×1536. لكن القصة لا تنتهي هنا…

مواصفات نيكسس 10 وأهم المميزات

 

الشاشة

لن نسهب في الشرح هنا. سامسونج زودت الجيهز بأعلى وضوح متوفر  حالياً في الأسواق، مع 2560×1600 بكسل وكثافة 300 بكسل / إنش، متفوقة بذلك حتى على لقب Retina والايباد 4.

 

الهيكل والخارج

نعم، إنه بلاستيكي. لكن مسؤول التصميم لدى جوجل يضيف بثقة: إنه بلاستيك جميل وعالي الجودة. وقد نجحنا بفضله من تحقيق الوزن الذي كنا نسعى إليه.
الهيكل فائق النحافة، وعالي الجودة، ومن السهل جداً الإمساك به بيد وحدة بفضل تبقى مانع للإنزلاق في الخلف.

 

الأداء

يمكن القول بأن معالج Nexus 10 هو الأسرع في السوق حالياً. صحيح أنه ثنائي النوى، لكنه بسرعة 1.7 جيجاهرتز ويستخدم معمارية جديدة (Cortex A15) أكثر فعالية من باقي المعالجات (فعلياً إنه يعادل 2 جيجاهرتز أو أكثر). هذا بالإضافة إلى معالج رسومات رباعي النوى جديد – Mali T604 قادر على دفع كل تلك البكسلات.

إن جمعنا هذه المواصفات مع 2 جيجابايت من ذاكرة RAM، نحصل على أسرح جهاز لوحي – وجهاز محمول – في السوق حالياً.

 

نظام التشغيل والمميزات الأخرى

إنه أول جهاز لوحي مزود بنظام Android 4.2. لقد شرحنا في نظرتنا الأولى على جوال Nexus 4 أبرز المزايا في ترقية أندرويد هذه، وسنكتفي بذكرها هنا:

  • حسابات لعدة مستخدمين على جهاز واحد
  • نفاذ سريع إلى أهم الإعدادات بفضل شريط التنبيهات
  • برنامج كاميرا محدث بالكامل، مع إمكانية التقاط صور بانورامية محيط بزاوية 360 درجة
  • دعم نظام MiraCast اللاسلكي لبث الفيديو إلى التلفزيونات الذكية (مذ AirPlay لكن مع دعم أوسع)
  • إمكانية إضافة شاشات متعددة وWidgets لشاشة الإقفال lockscreen
  • لوحة مفاتيح جديدة تدعم الطباعة الإنزلاقية gesture typing

باقي المواصفات تشمل نظام WiFi أسرع بحوالي 4 مرات من السابق بفضل نظام MIME، ونظام NFC للدفع أو نقل المعلومات بفضل ملامسة جهازي أندرويد ببعضهما، وكاميرا أمامية، وأخرى خلفية قدرة 5 ميجابكسل.

النقص الوحيد الذي يمكن نبشه هو غياب فتحة بطاقات ذاكرة لتوسيع سعة الجهاز الداخلية. لكن مع طراز أوّلي سعة 16 جيجابايت، وطراز مترف سعة 32 جيجابايت، ما من داعٍ حقاً للتذمر.

أما الضربة القاضية فهي تسعير جوجل لطراز 16 جيجابايت بـ$399 ، وطراز 32 جيجابايت بـ$499، في هجوم مكثف على آبل والايباد 4 من كل الجهات. فهل تنجح جوجل في قلب موازين القوى ؟